القيصرية
انت لم تقم بسجيل الدخول اذا كنت عضو عليك بالدخول
اذا كنت غير مسجل عليك بالتسجيل
وشكرا


منتــــــــــــــــدى قمــــــــــــــــــــة الاحتـــــــــــــــــــــرام


 

الرئيسيةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» صفحة القارىء الشيخ محمد حامد السلكاوى
الثلاثاء يوليو 28, 2015 10:00 am من طرف samh

» Driver Magician 3.27 عملاق جلب التعريفات
الأحد يناير 19, 2014 6:37 am من طرف بدر دغلس

» حصريا:درس عمل لمعة متحركة بالنص
السبت نوفمبر 23, 2013 4:42 am من طرف العبدلله

» من خطب فضيلة الشيخ/المحبة فى الله
الخميس يونيو 06, 2013 2:13 pm من طرف sayed

» ويتجدد اللقاء مع فضيلة الشيخ نشات كامل
الخميس يونيو 06, 2013 7:11 am من طرف sayed

» الصفحه الرسميه للشيخ محمد حامد السلكاوى إنضموا إلينا وشاركونا لتسعدوا بكل ما هو جديد وحصرى أولا بأول على الفيسبوك
الأربعاء أكتوبر 03, 2012 12:49 pm من طرف عمادالدين سليمان صلاح

» الروم للشيخ السلكاوى
الأحد ديسمبر 25, 2011 2:28 pm من طرف عمادالدين سليمان صلاح

» أحب فى الله كل من يحب الشيخ محمد السلكاوى وأرجو الله أن يحشرنى وإياه وإياكم مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم اميييييييين أخوكم. عمادالدين سليمان صلاح .سامول المخله الكبرى الغربيه.
الجمعة ديسمبر 16, 2011 1:52 am من طرف عمادالدين سليمان صلاح

» قناة القيصريةالس
الخميس ديسمبر 15, 2011 2:23 am من طرف mr hide

» ممكن يكون موضوع غير مهم بس ممكن ينفع
الإثنين ديسمبر 05, 2011 11:02 am من طرف mr hide

» بعض المواقع لتركيب الصور على خلفيات
الأحد ديسمبر 04, 2011 6:09 am من طرف sayed

» تفضلوا لتهنئة اخوانكم بمناسبة العام الهجرى الجديد
الخميس ديسمبر 01, 2011 7:49 pm من طرف mr hide

» سجل دخولك بدعوه
الإثنين نوفمبر 28, 2011 1:47 pm من طرف حياة الروح

» معا نختم القرآن الكريم
الجمعة نوفمبر 25, 2011 11:41 pm من طرف ahmed nasef

» تفضلوا لتهنئة اخوانكم واخواتكم بعيد الاضحى المبارك
الثلاثاء نوفمبر 08, 2011 3:57 am من طرف MR HIMA 2011

» ماهو الذي لا يعلمه الله
الثلاثاء نوفمبر 01, 2011 5:08 pm من طرف sayed

» نشيد رائع عن الحج
الجمعة أكتوبر 28, 2011 7:18 pm من طرف ahmed nasef

» أشرق الحق بالهدى واطمئن حفلة بجودة عالية للشيخ نصر الدين طوبار
الخميس أكتوبر 27, 2011 10:36 pm من طرف ahmed nasef

» قصيدة " ســلوا قــلبى " كاملة
الإثنين أكتوبر 24, 2011 11:03 pm من طرف ahmed nasef

» أقبلوا بقلوب طائعة وتهيؤا واستعدوا لأحب الايام الى الله
الإثنين أكتوبر 24, 2011 10:13 pm من طرف ahmed nasef


شاطر | 
 

 الحياء !!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الهدى

مشرف قسم الاسلاميات


مشرف قسم الاسلاميات
avatar

تاريخ التسجيل : 15/02/2010

مُساهمةموضوع: الحياء !!!   السبت سبتمبر 10, 2011 11:22 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الحياء مَلك الأخلاق الحميدة، وسلطان الأخلاق الرشيدة، وسيد الأخلاق المجيدة، وله ثمار عديدة، وحسنات فريدة، فهو مفتاح لكل خير وسعادة، ومغلاق لكل شر وتعاسة، مفتاح لكل الطاعات، مغلاق لكل المعاصي والموبقات، مغلاق للنار، مفتاح للجنات.

تعريف الحياء: قال الحافظ ابن حجر: «خُلق يبعث صاحبه على اجتناب القبيح ويمنع من التقصير في حق ذي الحق» [فتح الباري:1/68]



من فضائل الحياء:

1- الحياء مفتاح كل خير: عن عمران بن حصين -رضي الله عنه- قال: قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: (الحياء لا يأتي إلا بخير) [البخاري ومسلم]. قال ابن القيم-رحمه اللَّه-: «الحياء أصل كل خير وذهابه ذهاب الخير أجمعه» [الداء والدواء 96].

2- الحياء مغلاق لكل شر: عن أبي مسعود -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (إنَّ ممَّا أدرك الناس من كلام النبوة الأولى: إذا لم تستح فاصنع ما شئت)[ صحيح البخاري (6120)]. قال ابن القيم -رحمه الله-: «خُلق الحياء من أفضل الأخلاق وأجلها وأعظمها قدرًا وأكثرها نفعًا بل هو خاصة الإنسانية، فَمَن لا حياء فيه فليس معه من الإنسانية إلا اللحم والدم وصورتهما الظاهرة كما أنه ليس معه من الخير شيء» [مفتاح دار السعادة 227].

3- الحياء مفتاح لكل الطاعات: عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (الإيمان بضع وسبعون أو بضع وستون شعبة فأفضلها قول لا إله إلا اللَّه، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق والحياء شعبة من الإيمان) [البخاي ومسلم]. معنى ذلك أن الحياء الحقيقي يحفزك على فعل باقي شعب الإيمان الكثيرة وكافة الطاعات.

4- الحياء مفتاح محبة اللَّه -تعالى-: عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (إنَّ اللَّه تعالى إذا أنعم على عبد يحب أن يرى أثر النعمة عليه ويكره البؤس والتباؤس ويبغض السائل الملحف ويحب الحيي العفيف المتعفف)[صحيح الجامع للألباني 1711]. فاللَّه -تعالى- يحب الحياء وبالتالي يحب أهل الحياء ومن أحبه اللَّه -تعالى- صار سعيدًا في كل حياته وعند مماته وفي قبره ويوم لقاء اللَّه -تعالى-.

5- الحياء من مفاتيح الزينة والبهاء: عن أنس -رضي الله عنه- قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (ما كان الفحش في شيء إلا شانه، وما كان الحياء في شيء إلا زانه). [رواه الترمذي (1974) وصححه الألباني]. قال القرطبي: «من الحياء ما يحمل صاحبه على الوقار بأن يُوقر غيره ويتوقر هو في نفسه». [الفتح 10/538].

6- الحياء من مفاتيح الجنة: عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (الحياء من الإيمان، والإيمان في الجنة).[رواه الترمذي (2009) وصححه الألباني].

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sayed

عضو قصراوى


عضو قصراوى
avatar

العمر : 35
الموقع : القيصرية
العمل/الترفيه : مشغل تطريز
تاريخ التسجيل : 07/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الحياء !!!   الإثنين سبتمبر 12, 2011 9:51 am

جمال الانسان فى حيائة ارجو الكل يلتزم بالخلق الجميل وشكرا لطرح الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmed nasef

مجموعة الإدارة


مجموعة الإدارة
avatar

الموقع : تحت قدم أمـــى
العمل/الترفيه : محبة الله واتباع سنة نبيه صلى الله عليه وسلم
تاريخ التسجيل : 17/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الحياء !!!   الأربعاء سبتمبر 21, 2011 7:32 am



السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
إن الحياء خلق يبعث على فعل كل ما هو خير وترك كل قبيح فهو من صفات
النفس المحمودة وهو رأس مكارم الأخلاق وزينة الإيمان وشعار الإسلام كما فى الحديث "إن لكل دين خُلقًا وخُلُقُ الإسلام الحياء"
فالحياء دليل على الخير وهو المخُبْر عن السلامة والمجير من الذم
قال وهب بن منبه: الإيمان عريان، ولباسه التقوى، وزينته الحياء
وقيل أيضًا: من كساه الحياء ثوبه لم ير الناس عيبه

حياؤك فاحفظه عليك فإنما.. ... ..يدلُّ على فضل الكريم حياؤه
إذا قلَّ ماء الوجه قلَّ حيـاؤه.. ... ..ولا خير في وجهٍ إذا قلَّ ماؤه


ونظرًا لما للحياء من مزايا وفضائل فقد أمر الشرع بالتخلق به وحث عليه
بل جعله من الإيمان وكما تفضلتى اختنا الكريمة وذكرتى ففي الصحيحين:
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "الإيمان بضعٌ وسبعون شعبة فأفضلها قول لا إله إلا الله وأدناها إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان"
وفي الحديث أيضًا: "الحياء والإيمان قرنا جميعًا، فإذا رفع أحدهما رفع الآخر"
والسر في كون الحياء من الإيمان: أن كلاًّ منهما داعٍ إلى الخير مقرب منه صارف عن الشر مبعدٌ عنه وصدق القائل:

وربَّ قبيحةٍ ما حال بيني.. ... ..وبين ركوبها إلا الحياءُ

إن بعض الناس يمتنع عن بعض الخير وعن قول الحق وعن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بزعم الحياء وهذا ولا شك فهمٌ مغلوط لمعنى الحياء فخيرالبشر محمد صلى الله عليه وسلم كان أشد الناس حياءً بل أشد حياءً من العذراء في خِدرها ولم يمنعه حياؤه عن قول الحق والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بل والغضب لله إذا انتهكت محارمه كما لم يمنع الحياء من طلب العلم والسؤال عن مسائل الدين
كما رأينا أم سليم الأنصارية رضي الله عنها تسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله! إن الله لا يستحيي من الحق فهل على المرأة غسلٌ إذا احتلمت؟
لم يمنعها الحياء من السؤال ولم يمنع الحياءُ الرسول صلى الله عليه وسلم من البيان فقال: "نعم، إذا رأت الماء"

حين يستقر في نفس العبد أن الله يراه وأنه سبحانه معه في كل حين فإنه يستحي من الله أن يراه مقصرًا في فريضة أو مرتكبًا لمعصية قال الله عز وجل:
"أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى" [العلق:14]. وقال: "وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ " [ق:16].

إلى غير ذلك من الآيات الدالة على اطلاعه على أحوال عباده وأنه رقيب عليهم
وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه "استحيوا من الله حق الحياء فقالوا:يا رسول الله! إنا نستحي قال ليس ذاكم ولكن من استحيا من الله حق الحياء فليحفظ الرأس وما وعى والبطن وما حوى وليذكر الموت والبلى ومن أراد الآخرة ترك زينة الدنيا فمن فعل ذلك فقد استحيا من الله حق الحياء".

خلا رجل بامرأة فأرادها على الفاحشة فقال لها ما يرانا إلا الكواكب قالت:
فأين مكوكبها؟ "تعني أين خالقها "
ولله در القائل:

وإذا خـلـوت بــريبــة فـي ظلمـــة .... والنفس داعية إلى الطغيان
فاستحيي من نظر الإله وقل لها .... إن الذي خلق الظلام يـراني


بارك الله فيك اختى الكريمة على هذا الطرح القيم
جعله الله فى ميزان حسناتك واثابك عليه اعالى الجنان
حفظك الله وزادك من فضله ونور قلبك بنور الايمان
جزاك الله خيرا وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال والطاعات
رزقنا الله وإياكم كمال الحياء والخشية وختم لنا ولكم بحسن الخاتمة
دمتى بطاعة ورضا من الرحمن


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://kaisaria.ahlamontada.com
 
الحياء !!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القيصرية :: اسلاميات :: 

منوعات اسلامية

-
انتقل الى: